منتدى : زيان أحمد للمعرفة
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة نرحب بكم كما نرجو منكم التكرم بالدخول إذا كنت عضو معنا أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الانضمام إلينا وتقديم مساهماتك
**
مدير المنتدى زيان أحمد إبراهيم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

مرحبا بكم في منتدى زيان أحمد للمعرفة
نرحب بجميع الأعضاء و الزوار كما نتمنى لكم قضاء أسعد الأوقات معنا 
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 671 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو ليلة فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 2008 مساهمة في هذا المنتدى في 1421 موضوع

الانتفاضة الليبية في مواجهة مرتزقة القذافي

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الانتفاضة الليبية في مواجهة مرتزقة القذافي

مُساهمة من طرف nabile في 2011-02-21, 02:59

تشهد الاراضي الليبية منذ ايام مواجهات عنيفة بين خلال هذه الايام بين الجماهير المطالبة بإسقاط النظام الديكتاتوري القائم وبين قوات الامن الليبي الموالية لمعمر القذافي.

وسقط خلال المواجهات المئات من المواطنين بين قتيل وجريح، فيما استطاع المنتفضون السيطرة على العديد من المدن في البلاد.

ولم تفلح شراسة القوات الموالية للقذافي واجراءاتها الاستباقية في الاجهاض على الحركة الاحتجاجية الضخمة التي اجتاحت ليبيا، فيما احرقت مراكز اللجان الثورية ومراكز الشرطة اثناء المواجهات.

القذافي يواجه تحديا لحكمه

حيث يواجه الزعيم الليبي معمر القذافي واحدا من اشد التحديات وسط احتجاجات من جانب الاف في بنغازي ثاني اكبر مدن ليبيا وتقارير تقول ان قوات الامن قتلت اكثر من 40 شخصا.

وكانت المظاهرات التي وقعت يوم الجمعة ضد حكمه الذي بدأ قبل اربعة عقود غير مسبوقة مع اعلان منظمة العفو الدولية ان 46 شخصا قتلوا في حملة قمع من جانب الشرطة بدأت قبل ثلاثة ايام.

ومن المرجح ان تثير اي جنازات جديدة لمحتجين قتلى تظاهرات شجعتها الانتفاضتان في تونس ومصر المجاورتين واللتين اطاحتا برئيسيين حكما البلدين لفترات طويلة.

وعلى الرغم من ان هذه الاضطرابات لم تشاهد من قبل في ليبيا المصدرة للنفط يقول مراقبون للاوضاع في ليبيا ان الوضع مختلف عن مصر لان القذافي يملك سيولة نقدية نفطية للتغلب على المشكلات الاجتماعية.

وقال نعمان بن عثمان وهو اسلامي ليبي معارض سابق يتخذ من بريطانيا مقرا له ولكن موجود حاليا في طرابلس بالتليفون انه لا توجد بالتأكيد انتفاضة عامة .

واضاف انه لا يعتقد انه يمكن مقارنة ليبيا بمصر او تونس. واضاف ان القذافي سيقاتل حتى اخر لحظة.

وادت السيطرة الحكومية الصارمة والقيود المفروضة على وسائل الاعلام الى الحد من كم المعلومات الواردة بشأن الاضطرابات.

وذكرت قناة الجزيرة انه تم التشويش على اشارة بثها على عدة ترددات كما اغلق موقعها على الانترنت في ليبيا.

ونقلت منظمة العفو الدولية عن مصادر في مستشفى الجلاء ببنغازي قولها ان معظم الضحايا مصابون بطلقات في الرأس والصدر والرقبة. ولم يذكر المسؤولون عدد القتلى ولم يعلقوا بشكل مباشر على الاضطرابات.

وقالت نشطاء معارضون ان المحتجين قاتلوا قوات الجيش من اجل السيطرة على بلدة البيضا القريبة والتي شهدت بعضا من اسوأ اعمال العنف خلال اليومين الماضيين حيث قال سكان البلدة انهم دفنوا 14 شخصا قتلوا خلال اشتباكات وقعت في وقت سابق.

وقال الصحفي الليبي المقيم في لندن عاشور الشامس ان المحتجين اقتحموا سجن الكويفية المركزي في بنغازي يوم الجمعة وأطلقوا سراح عشرات المسجونين السياسيين. وقالت قورينا ان 1000 سجين فروا وأعيد القبض على 150 منهم. بحسب رويترز.

ورغم ذلك فان الاضطرابات لم تكن على نطاق عام مع تركز معظم الاحتجاجات في الشرق حول بنغازي حيث يضعف التأييد للقذافي بشكل تقليدي. ولم تكن هناك تقارير موثوق بها عن وقوع احتجاجات كبيرة في مناطق اخرى وذكرت وسائل الاعلام الرسمية انه كانت هناك تجمعات مؤيدة للقذافي في العاصمة.

ونقلت صحيفة قورينا عن مصادر لم تذكر اسمها قولها ان مؤتمر الشعب العام او البرلمان سيقر "تغييرا كبيرا" في سياسة الحكومة بما في ذلك تعيين اشخاص جدد في مناصب رفيعة.

ودعت خطبة الجمعة في طرابلس والتي نقلها التلفزيون الحكومي المواطنين الى تجاهل تقارير وسائل الاعلام الاجنبية بدعوى انها لا تريد السلام لليبيا وتريد تقسيمها تحقيقا لاهداف الصهيونية والاستعمار.

ووجهت رسائل نصية قصيرة وصلت الى مستخدمي الهواتف المحمولة الشكر لمن تجاهلوا الدعوة للمشاركة في الاحتجاجات.

وقال شخصان في بنغازي التي تقع على بعد نحو الف كيلومتر الى الشرق من طرابلس ان الساعدي القذافي نجل الزعيم الليبي ولاعب الكرة السابق الذي كان محترفا في ايطاليا قد تولى السيطرة على المدينة.

قوات الامن الليبية تحاول اخماد الاضطرابات

وتحاول قوات الامن الليبية اخماد الاضطرابات في ثاني أكبر المدن الليبية يوم الجمعة وتقول المعارضة انها تقاتل قوات الامن في محاولة للسيطرة على بلدة البيضا القريبة بعد اشتباكات قالت منظمة هيومان رايتس ووتش انها ادت الى مقتل 24 شخصا.

وأدت الاحتجاجات التي تستلهم نجاح الانتفاضتين الشعبيتين اللتين أطاحتا بالرئيسين المصري والتونسي الى أعمال عنف غير مسبوقة في عهد الزعيم الليبي معمر القذافي الذي يحكم البلاد منذ 41 عاما.

وقالت منظمة هيومان رايتس ووتش التي تتخذ من نيويورك مقرا لها ان مصادرها داخل ليبيا افادت بسقوط 24 قتيلا على الاقل خلال اليومين الماضيين. وتحدثت جماعات معارضة ليبية في المنفى عن أعداد أكبر من القتلى وهو ما لم يتسن التأكد من صحته.

ورتب معارضون للقذافي لاتخاذ يوم الخميس يوما للغضب في محاولة للحاق بالانتفاضات الشعبية التي تكتسح شمال افريقيا والشرق الاوسط. وتواصلت الاضطرابات كذلك خلال ساعات الليل.

وقال جاي كارني المتحدث باسم البيت الابيض ان الرئيس باراك أوباما يشعر "بقلق بالغ" ازاء أنباء العنف الواردة من البحرين وليبيا واليمن وانه حث الدول الثلاث على التحلي بضبط النفس في التعامل مع المحتجين.

وتركزت الاحتجاجات في شرق البلاد ومن بينه مدينة بنغازي ثاني أكبر المدن الليبية حيث ينخفض التأييد عادة للقذافي عن بقية البلاد. والمنطقة مقطوعة بشكل شبه كامل عن وسائل الاعلام العالمية. بحسب رويترز.

وقال مواطن مقيم في شارع ناصر وهو الشارع الرئيسي في بنغازي لرويترز "ليلة أمس كانت صعبة. كان هناك الكثير من الناس في الشوارع. الاف الناس. لقد رأيت جنودا في الشارع.

"سمعت اطلاق نار. رأيت شخصا يسقط (مصابا بالرصاص) لكنني لا اعرف عدد الضحايا."

وقالت صحيفة قورينا الليبية الخاصة ومقرها بنغازي ان قوات الامن أطلقت الرصاص الحي خلال الليل على المحتجين وقتلت منهم 14 شخصا. ونشرت الصحيفة صورا لعدد من الناس الراقدين على النقالات تغطيهم الضمادات التي يغطيها الدم.

وقالت جماعتان معارضتان ليبيتان في المنفى بسويسرا ان المعارضة التي انضم اليها افراد من قوات الشرطة تقاتل قوات الامن من أجل السيطرة على بلدة البيضا على بعد 200 كيلومتر شمال شرقي بنغازي والتي شهدت اشتباكات سقط فيها عدد من القتلى هذا الاسبوع.

وقال ناشط معارض في البيضا ان المدينة تشهد حالة من الهدوء بعد دفن 14 شخصا قتلوا يوم الخميس. واضاف الناشط "لقد وقعت مذبحة هنا".

وقال الصحفي الليبي المقيم في لندن عاشور الشامس ان المحتجين اقتحموا سجن الكويفية المركزي في بنغازي اليوم وأطلقوا سراح عشرات المسجونين السياسيين. وقالت قورينا ان 1000 سجين فروا وأعيد القبض على 150 منهم.

وشهدت العاصمة طرابلس حالة من الهدوء حيث خرج أنصار القذافي في مظاهرات. وظهر القذافي في صباح اليوم الجمعة لفترة قصيرة في الميدان الاخضر بوسط طرابلس وأحاطت به حشود من أنصاره. ولم يتحدث القذافي.

ودعت خطبة الجمعة في طرابلس والتي نقلها التلفزيون الحكومي المواطنين الى تجاهل تقارير وسائل الاعلام الاجنبية بدعوى انها لا تريد السلام لليبيا وتريد تقسيمها تحقيقا لاهداف الصهيونية والاستعمار.

ودعا معارضو القذافي عبر الشبكات الاجتماعية على الانترنت مثل فيسبوك وتويتر الى احتجاجات جديدة عقب صلاة الجمعة.

وقال أحد مواطني بنغازي عبر الهاتف ان المدينة كانت هادئة بعد الصلاة لكنه قال ان الناس لا تعرف ما سيحدث بعد تشييع القتلى الذين سقطوا خلال الاحتجاجات.

ووجهت رسائل نصية قصيرة وصلت الى مستخدمي الهواتف المحمولة الشكر لمن تجاهلوا الدعوة للمشاركة في الاحتجاجات.

وقال شخصان في بنغازي التي تقع على بعد نحو 1000 كيلومتر الى الشرق من طرابلس ان الساعدي القذافي نجل الزعيم الليبي ولاعب الكرة السابق الذي كان محترفا في ايطاليا قد تولى السيطرة على المدينة.

واعلنت ليبيا التي ترأس الدورة الحالية لجامعة الدول العربية عن تأجيل قمة بشأن العراق من المقرر اقامتها في مارس اذار بسبب "الظروف في العالم العربي". لكن الامانة العامة للجامعة قالت انها لم تتلق أي اشارة رسمية من ليبيا بهذا الشأن.

ويقول محللون سياسيون ان الثروة النفطية الليبية يجب أن تعطي الحكومة القدرة على التغلب على المشاكل الاجتماعية وتقلل خطر قيام ثورة على غرار ما حدث في مصر.

كما نقلت منظمة هيومان رايتس ووتش عن شهود ومصادر في مستشفيات قولها ان قوات الامن الليبية قتلت 35 شخصا في مدينة بنغازي الشرقية. وذكرت المنظمة ومقرها نيوريوك ان تقديرها لعدد القتلى يرتفع بذلك الى 84 على مدار ثلاثة أيام ولكنها قوبلت بقمع من قوات الامن.

واضافت ان قتلى يوم الجمعة سقطوا حين اطلقت قوات الامن النار على المحتجين عقب تشييع جنازة عدد من المحتجين قتلوا في وقت سابق. ولم يصدر احصاء رسمي لعدد القتلى.

ونقلت المنظمة عن مسؤول بارز في المستشفى قوله "ندعو جميع الاطباء في بنغازي للتوجه الى المستشفى وان يتبرع الجميع بالدم لانني لم ار مثل هذا الامر من قبل."

وصرح احد سكان بنغازي رفض نشر عن طريق الهاتف من المدينة يوم السبت "لا تزال اعداد كبيرة من المحتجين تقف امام محكمة بنغازي. قرروا انهم لن يغادروا مكانهم."

وتركزت معظم أعمال العنف في المنطقة المحيطة ببنغازي على بعد الف كيلومتر شرقي طرابلس.

لكن القيود المفروضة على وسائل الاعلام جعلت من الصعب التعرف على حجم اعمال العنف.

وصرح محمد من سكان المدينة لهيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "القوات الخاصة التي تدين بولاء شديد للقذافي تقاتل باستماتة لاستعادة السيطرة ..لاستعادة الارض والمواطنون يقاتلون من شارع الى شارع."

وأضافت بي.بي.سي أن سكان بنغازي ذكروا ان الكهرباء انقطعت عن اجزاء من المدينة وان الدبابات تتمركز خارج مبنى المحكمة.

وعلى الرغم من ان هذه الاضطرابات لم تشاهد من قبل في ليبيا المصدرة للنفط يقول مراقبون للاوضاع في ليبيا ان الوضع مختلف عن مصر لان القذافي يملك سيولة نقدية نفطية للتغلب على المشكلات الاجتماعية. كما يحظى القذافي باحترام في معظم البلاد ولكنه يقل في المنطقة المحيطة ببنغازي.

وقال نعمان بن عثمان وهو اسلامي ليبي معارض سابق يتخذ من بريطانيا مقرا له ولكن موجود حاليا في طرابلس بالتليفون انه لا توجد بالتأكيد انتفاضة عامة.

وذكرت بي.بي.سي ان محتجا من بنغازي قال ان بعض الجنود وقفوا الى جانب المتظاهرين وان المواطنين اعتلوا ثلاث دبابات دون مقاومة. واضاف ان الجنود ابلغوهم انهم مواطنون في هذا البلد ولا يمكنهم محاربهم اهاليهم. بحسب رويترز.

وادت السيطرة الحكومية الصارمة والقيود المفروضة على وسائل الاعلام الى الحد من كم المعلومات الواردة بشأن الاضطرابات.

ودعت خطبة الجمعة في طرابلس والتي نقلها التلفزيون الحكومي المواطنين الى تجاهل تقارير وسائل الاعلام الاجنبية بدعوى انها لا تريد السلام لليبيا وتريد تقسيمها تحقيقا لاهداف الصهيونية والاستعمار.

ووجهت رسائل نصية قصيرة وصلت الى مستخدمي الهواتف المحمولة الشكر لمن تجاهلوا الدعوة للمشاركة في الاحتجاجات.

اللجان الثورية تتوعد

من جهتها توعدت حركة اللجان الثورية برد صاعق على المتظاهرين، وعرض التلفزيون الليبي لقطات مصورة تظهر الزعيم معمر القذافي يجول في عدد من شوارع العاصمة طرابلس ويلتقي مؤيديه.

ونقل راديو هيئة الاذاعة البريطانية «بي.بي.سي» عن شاهد قوله إن محتجين على حكم القذافي المستمر منذ أكثر من 40 عاماً اشتبكوا مع قوات أمن كانت مسلحة بالبنادق، وان أطباء أفادوا بسقوط 10 قتلى.

وكانت مصادر محلية قد قالت في وقت سابق إن خمسة قتلوا في بلدة البيضاء الشرقية المجاورة لبنغازي، وذكرت «بي.بي.سي» أن محتجين جلبوا خياماً للاعتصام في الشوارع. واندلعت اشتباكات سقط خلالها قتلى في بلدات عدة.

وهددت حركة اللجان الثورية التي تعد معقل الحرس القديم في ليبيا، أمس برد عنيف وصاعق على «المتظاهرين المغامرين» في ليبيا، وقالت ان المساس بالخطوط الحمراء «انتحار ولعب بالنار». وذكر سكان مدينة بنغازي أن قوات الجيش حلت محل الشرطة في المدينة، بعد مقتل عدد من المحتجين المناهضين للحكومة في اشتباكات عنيفة.

%29 من الأسر الليبية تحت خط الفقر

في سياق متصل أفادت دراسة اقتصادية اجتماعية بان حوالي %29 من اجمالي الأسر الليبية تعيش تحت خط الفقر، وقدرت خط الاحتياج للأسرة الواحدة بنحو 392 دينارا.

ونقلت وكالة «ليبيا برس» ومركزها لندن عن الدراسة التي أعدتها أمانة اللجنة الشعبية العامة للتخطيط والمالية حول الوضع الاقتصادي والاجتماعي لليبيا ان عدد السكان تحت خط الفقر زاد من حوالي 605 آلاف في 1993/1992 الى نحو 739 ألفا عام 2001.

وأضافت انه في سنة 1995 كان خط الفقر للشخص الواحد 576.5 دينارا وارتفع الى 852.4 دينارا في سنة 2000 لينخفض في سنة 2001 الى 759 دينارا.

وقسمت الدراسة الفئات التي تعيش تحت خط الفقر (الأرامل واليتامى والشيوخ والمطلقات الذين لا يتلقون راتبا ودخلا مناسبا ولا عائل لهم) والفئات التي تستلم المعاش الأساسي أي الافراد الذين يتقاضون معاشات اقل من 120 دينارا وكذلك الأسر التي تحصل على معاشات من صندوق التضامن الاجتماعي البالغ عددهم 219283 فردا.

وبالاضافة لأصحاب المعاشات التأمينية التقاعدية (مدني - عسكري) الذين لا تزيد معاشاتهم على 120 دينارا في الشهر ويقدر عددهم بحوالي 210119 فردا، وبعملية حسابية بسيطة يصبح اجمالي الأسر التي تستلم دخلا لا يزيد على 120 دينارا حوالي 269879.

القذافي يستخدم القروض لاستعراض العضلات

فيما قدمت ليبيا قروضا تتجاوز ملياري دولار لعشرات الحكومات في شتى أنحاء العالم وفقا لوثيقة داخلية تظهر طموحاتها الدبلوماسية وكفاحها لاستعادة الديون.

وتسلط القروض الليبية الخارجية الضوء أيضا على محاولات ليبيا قبل خروجها من العزلة الدولية قبل نحو ست سنوات اثارة غيظ واشنطن من خلال اقراض خصوم للولايات المتحدة مثل نيكاراجوا وكوبا ويوغوسلافيا السابقة.

وقال ديرك فانديوال الباحث في شؤون ليبيا بكلية دارتماوث في الولايات المتحدة "كانت تلك فترة ... كان (الزعيم الليبي معمر) القذافي يبحث خلالها عن اي شيء يمكن أن يفسد الخطط."

وتقول الوثيقة التي أعدتها وزارة الخارجية وقدمت الى المؤتمرات الشعبية وهي الهيئات التشريعية الاساسية في البلاد ان ليبيا منحت قروضا لحوالي 40 دولة قيمتها الاجمالية 2.197 مليار دولار.

واضافت أنه بنهاية 2009 استعادت ليبيا 1.302 مليار دولار لتبقى ديون بقيمة 3.231 مليار دولار بعد حساب الفوائد.

وأكبر المدينين لليبيا المذكورين في الوثيقة السودان الذي تبلغ ديونه الاجمالية لها 1.287 مليار دولار تمثل جزءا من ديون الخرطوم الخارجية الاجمالية البالغة نحو 40 مليار دولار.

وقال مريال أوور وزير الدولة بوزارة المالية والاقتصاد الوطني السودانية لرويترز "نسعى للاعفاء ... من جميع القروض (التي حصل عليها السودان) لاننا نعتقد أن الحكومتين .. حكومة السودان وحكومة جنوب السودان المرتقبة .. لن تكونا قادرتين على سداد تلك القروض في المستقبل القريب." وجنوب السودان في طريقه للانفصال عن الشمال بعد استفتاء على الاستقلال. بحسب رويترز.

وتشير نسخة من الوثيقة الى أن من بين كبار المدينين أيضا اثيوبيا بديون تبلغ 249 مليون دولار وموزامبيق بديون تبلغ 211 مليون دولار. وكثير من القروض بدون فوائد لاسيما تلك التي منحت لدول افريقية وعربية.

لكن جانبا كبيرا من الديون حصلت عليه دول بعيدة. وتضمنت الوثيقة - التي لا تحدد مواعيد منح تلك القروض - قائمة بالقروض التي حصلت عليها بولندا والمجر ويوغوسلافيا السابقة وباكستان وكوبا ونيكاراجوا التي تدين لليبيا حاليا بمبلغ 302.12 مليون دولار.

ويعود هذا القرض على ما يبدو الى الثمانينات عندما كان متمردو جبهة التحرير الساندينية - الذين خاضوا حربا أهلية ضد قوات دعمتها الولايات المتحدة - يديرون الدولة الامريكية اللاتينية.

وقال فانديوال "أظن أن هدف هذا الوحيد كان اثارة غيظ الولايات المتحدة .. من خلال دعم بلد معارض للمصالح الامريكية."

وتحدى القذافي على مدى عقود ما يصفه بالامبريالية الامريكية. وخضعت ليبيا على مدى سنوات لعقوبات دولية بسبب سعيها لامتلاك اسلحة محظورة ومزاعم رعايتها لجماعات متشددة قبل ان ترفع العقوبات عنها في 2004.

ولا تحمل الوثيقة تاريخا لكنها تتطرق بالذكر الى مفاوضات بشأن قروض كان اخرها في العام الماضي. وتكشف عن أن ليبيا سعت جاهدة لاقناع المدينين بالالتزام بجدول السداد.

وتشمل قائمة تضم 15 دولة لم ترد أي قروض وعشرة أخرى بينها نيكاراجوا وكوبا قالت الوثيقة انها بدأت سداد القروض ثم توقفت عن ذلك.

وقالت الوثيقة ان ليبيا بعثت برسائل الى دول مدينة تذكرها بسداد اقساط مستحقة لكنها لم تتلق ردا في كثيرا من الحالات.

وقالت الوثيقة ان ليبيا قدمت مقترحات للنيجر في 21 نوفمبر تشرين الثاني 2008 بشأن كيفية سداد الديون وان النيجر لا تزال تدرس المقترحات. وأضافت أنه فيما يخص ديون السودان عقد اجتماع في 2009 ولم يتم التوصل الى اتفاق حتى الان.

وقالت الوثيقة ان ليبيا هددت دولة افريقية ثالثة قبل نحو ثلاث سنوات باتخاذ اجراءات قانونية بشأن أقساط متأخرة لكن لم يتم منذ ذلك الحين تسجيل سداد اي قروض. وفي حالة واحدة على الاقل بدا أن الاموال الليبية اختفت في ظروف غامضة.

وقالت ملحوظة بشأن الديون اليمنية انه لا توجد اي مستندات توثق أن الجانب اليمني حصل على القرض الاول البالغ 15 مليون دولار رغم أن المسؤولين في عدن حصلوا عليه.

حقائق رئيسية عن الزعيم الليبي معمر القذافي

- ولد لراع بدوي عام 1942 في خيمة قرب سرت على ساحل البحر المتوسط. ترك دراسة الجغرافيا بالجامعة لينضم للحياة العسكرية وأمضى فترة قصيرة في مركز تدريب لسلاح الاشارة تابع للجيش البريطاني.

- تبنى قضية القومية العربية التي دافع عنها الزعيم المصري الراحل جمال عبد الناصر وحاول دمج ليبيا مع مصر وسوريا في اتحاد لكن لم يحالفه النجاح. كما لم تكلل محاولة مماثلة لضم ليبيا وتونس بالنجاح.

- في عام 1977 غير اسم البلاد الى الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمى وسمح للناس بالتعبير عن ارائهم في مؤتمرات شعبية. بحسب رويترز.

- فرضت الامم المتحدة عام 1992 عقوبات للضغط على طرابلس لتسلم ليبيين لمحاكمتهما فيما يتصل بقضية تفجير طائرة أمريكية فوق لوكربي باسكتلندا عام 1988 مما أصاب اقتصاد ليبيا الغنية بالنفط بالشلل وخفض من الروح الثورية لدى القذافي وخفف من حدة تصريحاته المناهضة للرأسمالية والمعادية للغرب.

- تجنب المجتمع الدولي التعامل مع القذافي خلال معظم فترة حكمه لان الغرب اتهمه بالارهاب غير انه تخلى عن برنامج ليبيا للاسلحة المحظورة عام 2003 مما أعاد البلاد الى الساحة السياسية العالمية.

- في سبتمبر ايلول 2004 رفع الرئيس الامريكي السابق جورج بوش الحصار التجاري الامريكي رسميا عن ليبيا بعد أن تخلى القذافي عن برنامج التسلح وتحمل المسؤولية عن تفجير لوكربي.

- في اغسطس اب 2006 ألقى عدة خطب وبخ فيها أمته لاعتمادها على النفط والاجانب والواردات وقال ان على الشعب الليبي أن يبدأ في تصنيع أشياء يحتاجها الناس.

- تظهر ميوله الاستعراضية بوضوح في زياراته للخارج حين ينام في خيمة بدوية تحت حراسة عشرات الحارسات. وخلال زيارة لايطاليا في اغسطس اب 2010 خيمت دعوة القذافي لمئات الشابات لاعتناق الاسلام على الزيارة التي استمرت يومين وكان هدفها تعزيز العلاقات بين طرابلس وروما.

- في الشهر الماضي قال القذافي في مقابلة انه يخشى من أن تستغل قوى خارجية تغير السلطة في تونس.

- نفى القذافي توجيه الدعوة للرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي للاقامة في ليبيا. وفي كلمة ألقاها بعد رحيل بن علي مباشرة قال القذافي انه يتألم لاحداث العنف في تونس وان الناس هناك تسرعوا في اسقاط بن علي وان دماء ربما أريقت دون د

1
paris

nabile
مشرف عام
مشرف عام

عدد المساهمات : 324
تاريخ التسجيل : 10/05/2010
العمر : 30

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى