منتدى : زيان أحمد للمعرفة
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة نرحب بكم كما نرجو منكم التكرم بالدخول إذا كنت عضو معنا أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الانضمام إلينا وتقديم مساهماتك
**
مدير المنتدى زيان أحمد إبراهيم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

مرحبا بكم في منتدى زيان أحمد للمعرفة
نرحب بجميع الأعضاء و الزوار كما نتمنى لكم قضاء أسعد الأوقات معنا 
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 671 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو ليلة فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 2008 مساهمة في هذا المنتدى في 1421 موضوع

المرأة العاملة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المرأة العاملة

مُساهمة من طرف racha في 2012-03-14, 19:18


فكثيرون هم الذين تحدثوا عن عمل الزوجه وكثيرون هم الذين هاجموه..
بالتأكيد لعمل الزوجه أو المرأه بصورة عامه توجد سلبيات ولكن كذلك له إيجابيات كثيره ..
في ظل ظروف الحياه وكثرة الإلتزامات التي تقع على كاهل الرجل تجاه أسرته
نجد ان الكثير من الأزواج يواجهون صعوبه في تدبر أمورهم المعيشيه ومن ينكر
ذلك فهو يجانب الصواب ..
عمل الزوجه ممكن أن يوفر مصدر دخل إضافي للأسره ربما البعض سوف يقول أن
معظم ما تجنيه سوف يصرف على اللبس والمكياج ولكن نحن نتحدث بصوره عامه
ولسنا نقتصر في حديثنا على مجتمعنا الخليجي مع ثقتي بأنه ليس كل النساء
شغلهن الشاغل اللبس ونحوه..
كذلك فأن العمل أضحى ضروره ماسه للمرأه وضمانه من تقلبات الدهر فالزوج أو
الأب المتكفل بها هذا اليوم ربما لن يكون موجوداً في الغد فأيهما أفضل أن
تمد يدها للغير الذين قد يشحون عليها أو يتبعون عطاءهم بالمن أم أنها تعمل
وتكون عضو أيجابي لا سلبي..
هذا باإضافه إلى أن هنالك من الأزواج من قد يبخل على زوجته بأبسط حقوقها
الماديه ..كما أن ديننا الحنيف قد أقر عمل المرأه ومشاركتها للرجل في سائر
أمور الحياه بشرط أن تكون قادره على النأي بنفسها عن الفتنه ..فهنالك
الكثير من الصحابيات من مارس العمل والتجاره ولم يعترض الرسول الكريم على
عملهن ..
فهنالك إحدى الصحابيات والتي للأسف لا يحضرني أسمها الأن كانت تضرب لها
خيمه وتعالج المرضى حتى أنه عندماجرح أحد الصحابه أمر الرسول بأن تضرب
خيمتها في المسجد لتعالجه ..كذلك نجد هند بنت عتبه تاتي لعمر وتقترض من بيت
مال المسلمين لترسله في تجاره على أن تعيده في العام الذي يليه ..
إذن فديننا الحنيف لم يعترض على عمل المرأه,,
نأتي إلى جانب أخر وحجه قد يتذرع بها الرافضين لعملها .. وهي عدم مقدرة
المرأه على التوفيق بين عملها وبيتها وتربية أبنائها ..حسناً ..هل المرأه
العامله هي فقط التي تهمل منزلها أوأسرتها وبقية النساء مثاليات..
حتى الان كل النماذج التي رايتها للمرأه العامله كانت نماذج مشرفه وكن
أمهات مثاليات أستطعن أن ينشئن أسر رائعه ..ولله الحمد كانت هذه النماذج
كثيره ..
لو أعدنا النظر في المجتمعات العربيه المجاوره لنا لوجدنا أن نسبة المراه
العامله عاليه جداً ومعظم هذه النساء أنشئن أسر رائعه ,إذن لم نحن فقط من
نتمسك بهذه النظره الضيقه والمحدودة الأفق..ثم لننظر إلى حال الكثير من
الشباب الضائع في مجتمعنا هل جميعهم أمهاتهم عاملات ؟
بالعكس نحن ندرك أن نسبة الأمهات العاملات لهم ضئيله ..
للأسف كثير من ربات البيوت يقضين معظم وقتهن في الزيارات والتسوق و جلسات النميمه ولا يلقين بالاً لزوج أو أبناء..

نقطة أخرى ..الخلافات الزوجيه ..لا توجد إحصائيه تثبت أن نسبة الطلاق بين
فئات النساء العاملات أكبر من غيرها ..على العكس نجد أن معظم الخلافات
وأغلبها تقع بين الفئات الغير عامله خاصة تلك التي لم تكمل دراستها
( من الثانويه لبيت الزوجيه) فالزوجه في تلك الحاله تكون محاطه بالفراغ
الذي قد يدفعها لإختلاق المشاكل لأتفه الأسباب ..
حسناً ستقول والداتنا كن أكثر إستقراراً منا نظراً لعدم عملهن وساقول لك
جداتنا كن أكثر إستقراراً منهن على الرغم من عملهن بجوار أزواجهن في الحقل
والمزرعه وربما عند البعض يشاركنهم في العنايه بمواشيهم وقطعانهم..

إذن من وجهة نظري كون المرأه تعمل هذا لايمنعها من أن تكون أم رائعه وزوجه صالحه..
وأعتذر على الإطاله..

تقبلوا تحياتي وتقديري..

racha
عضو مميز
عضو مميز

عدد المساهمات : 276
تاريخ التسجيل : 07/04/2010
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى